منتدى نور اليقين اسلامي تربوي
منتدى نور اليقين يرحب بكل الزوار سائلين المولى تعالى النفع والخير للجميع


منتدى نور اليقين اسلامي تربوي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
اعلم أن القلوب في الثبات على الخيرو الشر والتردد بينهما ثلاثة :القلب الأول :قلب عمربالتقوى وزكي بالرياضة وطهر عن خبائث الأخلاق فتتفرج فيه خواطر الخيرمن خزائن الغيب فيمده الملك بالهدى .القلب الثاني: قلب مخذول مشحون بالهوى مندس بالخبائث ملوث بالأخلاق الذميمة فيقوى فيه سلطان الشيطان لاتساع مكانه ويضعف فيه سلطان الايمان ويمتلئ القلب بدخان الهوى فيعدم النور ويصير كالعين الممتلئة بالدخان لا يمكنها النظر ولا يؤثرعنده زجر ولا وعظ .والقلب الثالث: قلب يبتدئ فيه خاطر الهوى فيدعوه الى الشر فيلحقه خاطر الايمان فيدعوه الى الخير . ((منهاج القاصدين))

شاطر | 
 

  حول قراءة القرآن بدون وضوء للشيخ عبد المجيد جمعة رعاه الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفقيرة الى الله
مشرف أعانه الله
مشرف أعانه الله
avatar

عدد المساهمات : 748
تاريخ التسجيل : 05/12/2010

مُساهمةموضوع: حول قراءة القرآن بدون وضوء للشيخ عبد المجيد جمعة رعاه الله    الجمعة أغسطس 19, 2011 4:47 pm





السؤال:

هل يجوز قراءة القرآن بدون وضوء؟
المجيب: الشيخ الدكتور عبد المجيد جمعة


الجواب:

قراءة القرآن إما أن تكون عن ظهر قلب، وإما أن تكون من المصحف. فإن كانت عن ظهر قلب فتجوز القراءة، ولو على جنابة، والدليل على ذلك ما روته عائشة رضي الله عنها قالت: «كان النبي صلى الله عليه وسلم يذكر الله على كلّ أحيانه» أخرجه البخاري تعليقا (1/116؛227) ومسلم (337)، وتلاوة القرآن من ذكر الله بل من أفضل ذكر الله. لكن تكره ذلك، والأفضل أن يكون القارئ على طهارة، ويدلّ عليه ما رواه المهاجر بن قنفذ: «أنّه أتى النبي صلى الله عليه وسلم وهو يبول فسلّم عليه فلم يردّ عليه حتى توضّأ ثمّ اعتذر إليه فقال: إنّي كرهت أن أذكر الله إلاّ على طهر أو قال: على طهارة» رواه أبو داود (17) والنسائي (38) وابن ماجه (350)، وصحّحه الشيخ الألباني رحمه الله في الصحيحة (834). فإذا كان النبي صلى الله عليه وسلم قد كره أن يردّ السلام وهو على غير طهارة، فقراءة القرآن أولى وأحرى.

وأمّا إن كانت القراءة من المصحف فلا تجوز إلاّ على طهارة، ولا فرق بين أن يكون القارئ على غير وضوء أم على جنابة، ويدلّ عليه قوله صلى الله عليه وسلم في الكتاب الذي كتبه لعمرو بن حزم: «أن لا يمسّ القرآن إلا طاهر»، وصحّحه الشيخ الألباني رحمه الله في الإرواء (122). وبه قال الأئمّة الأربعة؛ قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله كما في مجموع الفتاوى (21/266): قال الإمام أحمد: لا شكّ أنّ النبي صلى الله عليه وسلم كتبه له، وهو أيضا قول سلمان الفارسي وعبد الله بن عمر وغيرهما. ولا يعلم لهما من الصحابة مخالف

منقول



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حول قراءة القرآن بدون وضوء للشيخ عبد المجيد جمعة رعاه الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نور اليقين اسلامي تربوي  :: القسم الإسلامي :: نور القرآن-
انتقل الى: